مجمع حلقات البنين بالتويم

الدرس(3) المستحب في الطهارة الكبرى


وَالْمُسْتَحَبُّ: غَسْلُ مَا بِهِ مِنْ أَذًى، وَالْوُضُوءُ، وَالْغَسْلُ ثَلَاثًا، وَالدَّلْكُ، وَالتَّيَامُنُ، وَالتَّسْمِيَةُ، وَتَخْلِيلُ الشَّعَرِ، وَغَسْلُ قَدَمَيْهِ فِي غَيْرِ مَوْضِعِهِ إِذَا لَمْ يَكُنْ مُبَلَّطًا.
* وَالنَّوَاقِضُ فِي الطَّهَارَةِ الصُّغْرَى سَبعَةٌ:
1- الْخَارِجُ مِنَ السَّبِيلَيْنِ.
2- وَالْفَاحِشُ مِنْ غَيْرِهِمَا.
3- وَزَوَالُ الْعَقْلِ بِغَيْرِ نَوْمٍ يَسِيرٍ جَالِسًا أَوْ قَائِمًا.
4- وَمَسُّ الْفَرْجِ.
5- وَالْمَرْأَةِ لِشَهْوَةٍ.
6- وَأَكْلُ لَحْمِ الْإِبِلِ.
7- وَالرِّدَّةُ.
وَفِي الطَّهَارَةِ الْكُبْرَى سِتَّةٌ:
1- الْمَنِيُّ الدَّافِقُ بِلَذَّةٍ.
2- وَالْتِقَاءُ الْخِتَانَيْنِ.
3- وَإِسْلَامُ الْكَافِرِ.
4- وَالْحَيْضُ.
5- وَالنُّفَاسُ.
6- وَالْمَوْتُ.
الثَّانِي: الطَّهَارَةُ مِنَ النَّجَاسَةِ:
وَهِيَ مُشْتَمِلَةٌ عَلَى أَرْبَعَةِ أَشْيَاءَ:
- نَجَاسَةٍ.
- وَمُزِيلٍ.
- وَمُزَالٍ بِهِ.
- وَمُزَالٍ عَنْهُ.
* النَّجَاسَةُ: بَوْلٌ، وَغَائِطٌ، وَغَيْرُ مَأْكُولٍ، وَخَمْرٌ، وَكُلُّ حَيَوَانٍ مُحَرَّمٍ فَوْقَ الْهِرِّ، وَجِلْدُ كُلِّ مَيْتَةٍ، وَلَا يَطْهُرُ بِالدِّبَاغِ، وَعَظْمٌ كَثَلِّ مَيْتَةٍ؛ غَيْرَ حَيَوَانِ بَحْرٍ لَا يَنْجُسُ بِمَوْتِهِ، وَآدَمِيٍّ.
* وَأَمَّا الْمُزِيلُ: فَهُوَ كُلُّ مَنْ يُحْسِنُ الْإِزَالَةَ.
* وَأَمَّا الْمُزَالُ بِهِ: فَالَمَاءُ الطَّهُورُ، وَمَعَ التُّرَابِ فِي الْكَلْبِ وَالْخِنْزِيرِ، وَالْأَحْجَارُ فِي الِاسْتِجْمَارِ خَاصَّةً.
* وَأَمَّا الْمُزَالُ عَنْهُ: فَكُلُّ مَا عَلُقَتِ النَّجَاسَةُ بِهِ.
وَيَتَطَهَّرُ الْمُصَلِّي فِي بَدَنِهِ، وَثَوْبِهِ، وَبُقْعَةِ صَلَاتِهِ.

التعليقات

اضف تعليق